وزارة التّربية تشرع في استعمال الختم الالكتروني للشّهائد العلميّة الوطنيّة

0 123
تشرع وزراة التربية، انطلاقا من الدورة الحالية للامتحانات الوطنية لسنة 2018، في استعمال الختم الالكتروني للشهائد العلمية الوطنية، الذي سيفضي إلى حذف شكلية اشهاد النسخ بمطابقتها للأصل وفق ما أفاد به مدير عام الامتحانات بوزارة التربية عمر الولباني في تصريح لـ(وات) امس الاثنين.
وسيمكن هذا الختم من التخلي بصفة نهائية عن الامضاء اليدوي للشهائد العلمية ( شهادة البكالوريا وبيان أعداد امتحان البكالوريا وشهادة التعليم الأساسي العام والتقني) وتعويضه بالختم “رمز الاستجابة السريع” QRcode ) )، حسب الولباني الذي أفاد أن هذا الختم الإلكتروني سيفضي إلى حذف شكلية اشهاد النسخ بمطابقتها للأصل وشكلية المصادقة على الشهائد الأصلية.
وبين أن اعتماد الختم الإلكتروني سيمكن أيضا من مزيد “تحصين” الشهائد العلمية الوطنية ضد كل الاختراقات الممكنة والسماح للناجحين في الدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا من الحصول على شهائدهم مباشرة بعد التصريح بنتائج الدورة الرئيسية عوض الانتظار إلى غاية التصريح بنتائج دورة المراقبة، بالإضافة إلى تمكين المؤسسات والمنشآت العمومية والجهات الأجنبية من التأكد من صدقية البيانات المدونة على الشهائد وذلك بمقارنتها بما هو مخزن بهذا الختم الذي يعد صورة مطابقة للأصل لما هو مخزن بقاعدة البيانات.
ولفت مدير عام الإمتحانات إلى أن وزارة التربية أمضت منذ حوالي أسبوع اتفاقية مع الوكالة الوطنية للمصادقة الالكترونية، يتم بمقتضاها الانطلاق في هذا المشروع بداية من دورة 2018، مبرزا ريادة تونس في اعتماد هذا الإجراء مقارنة مع عديد الدول الأوروبية المتقدمة.

اترك رد