YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

محمد صلاح ينافس السيسي على مقعد الرئيس ويحصل على مليون صوت!

محمد صلاح الانتخابات المصرية

رغم عدم ترشحه لمنصب الرئيس، حصل اللاعب المصري الشهير محمد صلاح على أكثر من مليون صوت في الانتخابات الرئاسية، التي حسمها الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي، بحسب مؤشرات غير رسمية.

وقالت صحيفة Thesun البريطانية، السبت 31 مارس/آذار 2018، إن الناخبين المصريين قد أعطوا صلاح صوتهم، في الاقتراع الأخير -رغم أن هذا الصوت سيصبح من الأصوات الباطلة طبقاً للدستور- تعبيراً عن حبهم لصلاح، أو على الأقل عدم قبولهم للمرشحين الذين خاضوا الانتخابات، في أيام 26 حتى 28 مارس/آذار الجاري، وهما الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومنافسه زعيم حزب غد الثورة موسى مصطفى موسى.

This image appears to show one of the spoiled ballot papers

وكشفت عمليات فرز الأصوات أن كميات كبيرة من أوراق التصويت الملغاة، التي تجاوز عددها المليون كانت تحمل عبارات تحتفي بنجم الكرة المصري الأبرز حالياً، محمد صلاح.

وجاء الحضور الكبير لصلاح في أوراق الاقتراع امتداداً لشعبيته الجارفة في أوساط متابعي كرة القدم في مصر، وأيضاً في بريطانيا، كونه هداف الدوري الإنكليزي، برصيد 28 هدفاً حتى الآن.

وخطف اللاعب المصري الأضواءَ منذ بداية الموسم، بتسجيله 36 هدفاً في 41 مباراة مع نادي ليفربول، في جميع المسابقات، كما أسهم بشكل بارز في عودة مصر إلى كأس العالم، بعد غياب دَامَ 28 عاماً، وهو الذي شارك في 55 مباراة مع منتخب الفراعنة، وأحرز 33 هدفاً.

وبالعودة إلى الانتخابات المصرية الأخيرة، التي لم تُعلَن نتائجها رسمياً حتى الآن، فإن الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي، لم يواجه سوى منافسٍ واحدٍ، غير معروف تقريباً، على مدار أيام التصويت الثلاثة، التي بدأت في 26 مارس/آذار.

Egyptians spoiled their ballot papers by voting for Mo Salah

ومع أنَّ الأرقام الرسمية لن تصدر حتى الأسبوع القادم، فإنَّ المؤشرات الأولية في وسائل الإعلام الحكومية تشير إلى فوز السيسي بفترة رئاسية ثانية، بنسبة 92% من الأصوات. بينما حقَّق خَصْمُه موسى مصطفى موسى 3% فقط من الأصوات، كما أن الأصوات الباطلة كانت هي الأبرز.

وقالت صحيفة الأهرام الحكومية، إنَّ 25 مليون شخص أدلوا بأصواتهم، أي حوالي 42% من الناخبين المسجَّلين. ومن الملاحظ أنَّها نسبة أقل من نسبة المشاركة في انتخابات 2014، التي وصلت إلى 47%.

وأبطل أكثر من مليون مصري أصواتهم، وهو عدد يصل تقريباً إلى ضِعف عدد الأصوات التي حصل عليها موسى، بحلول ظهيرة يوم الجمعة، توقفت وسائل الإعلام الحكومية عن الحديث عن الأصوات الباطلة، وأعلنت فوز السيسي بنسبة 97% من الأصوات الصحيحة، بحسب مجلة The Economist البريطانية.

وكان قد أعلن 4 مرشحين عن نيتهم للترشح لهذه الانتخابات، وهم الفريق أحمد شفيق، الذي تراجع عن ذلك، ورئيس أركان الجيش المصري الأسبق سامي عنان، الذي تم اعتقاله عقب الإعلان رسمياً عن الترشح، والعقيد أحمد قنصوة، أحد الضباط المصريين، الذي حُكم عليه أيضاً بالسجن بعد ذلك، وأخيراً المحامي والحقوق خالد علي، الذي أَعلن انسحابه، بسبب ما سمَّاه “انسداد الأفق السياسي في مصر، وتحوُّل الانتخابات إلى مسرحية”.

المصدر: arabicpost

Facebook Comments