YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

كل ما تودّ معرفته حول تظاهرة “سوق الكلام”

610

سوق الكلام

“يا كاتب الحروف..
حتى كانك موش معروف
اليوم في السُوق، عندك ما تذوق”

جاءت فكرة تظاهرة “سوق الكلام” كردّة فعل مجموعة من الشباب التونسي الذين يحبون الكتابة ولكنهم لا يجدون غير وسائل التواصل الاجتماعي لنشر نصوصهم، غير أن وسائل التواصل الاجتماعي على تعددها وكثرتها لا تتيح للشاب أن يبرز كافة مهاراته كالإلقاء، الارتجال و لما لا التمثيل.

كما أن جلَ التظاهرات التي تنظم عادة لا تعطي فرصة لعامة الشباب للتحدث و قراءة نصوصهم فعادة ما يحتكر هذه الملتقيات ثلة من المثقفين و الناس المعروفين.

تستمد تسمية “سوق الكلام” أصولها من “سوق عكاظ”، و هو واحد من أكبر الأسواق العربية في الجاهلية إذ يباع فيه كل شيء تقريبا و يحدث أن يجتمع في هذه الأسواق بعض الشعراء و الأدباء و يلقون بالمناسبة قصائدهم و كتاباتهم.

و بما أنَ كل شيء أصبح يباع في الأسواق اليوم و ارتفع سعره أيضا، و بما أنَ الكلمات أصبحت دون قيمة تقريبا قررت زينب هداجي (طالبة و ناشطة في المجتمع المدني) رفقة مجموعة من أصدقائها إنشاء سوق الكلام أين الكلمة وحدها هي الفيصل.

بدأت هذه التظاهرة منذ جوان 2018 وقد جالت في العديد من الولايات على غرار تونس الكبرى / المهدية / جندوبة.

كيفية المشاركة

  • كل شهر تقريبا تنظم التظاهرة في ولاية معينة تحت إشراف أمين السَوق (أي الشخص المشرف على التظاهرة بولايته)
  • يرسل الراغبين في المشاركة نصوصهم إلى الصفحة الرسمية للتظاهرة (كل اللغات مقبولة واللهجة العامية التونسية مقبولة أيضا)
  • بعد تقييم النصوص من طرف مجموعة من أهل الاختصاص ترسل الموافقة إلى الأعضاء المقبولين.
  • تنظم التظاهرة و يأتي الأعضاء المقبولين لقراءة نصوصهم.

Facebook Comments