YOUTH Magazine

7 أماكن غامضة محظور عليك زيارتها

728

اماكن يحرم زيارتها –

قد تعتقد أنه بإمكانك زيارة أي مكان بالعالم في حالة امتلاكك لقدر هام من النقود إلا أن عالم البشر مليء بالمفاجآت و الأسرار و يحتوي على عديد الأماكن المحظورة و لا يمكن لأي شخص زيارتها

1-مدينة ميغوري الروسية

مدينة ميغوري الروسية
مدينة ميغوري الروسية

تأسست مدينة ميرجوريي سنة 1979 بروسيا و تقع الآن بجمهورية باشكورتوستان.

أغلقت هذه المدينة و أصبحت محضورة منذ اعتقاد الولايات المتحدة الأمريكية أنها منشأة نووية سرية و اعتمدوا في ذلك الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية

2-أرشيف الفاتيكان

أرشيف الفاتيكان
أرشيف الفاتيكان

يقع أرشيف الفاتيكان بدولة الفاتيكان التي تعتبر أصغر دولة تقع وسط مدينة روما و يحتوي على 53 ميلا من الأرفف تضم وثائق هامة و سرية حول الكتاب المقدس و أوراق الدولة و عديد المراسلات و مستندات احتفظت بها الكنيسة الكاثوليكية

3-جزيرة الأفعى، البرازيل

جزيرة الأفعى، البرازيل
جزيرة الأفعى، البرازيل

لا تسمح الحكومة البرازيلية لأي شخص ( مواطن أو سائح أو زائر ) الذهاب إلى هذه الجزيرة و ذلك حفاضا على سلامة الأفراد لأنها تحتوي على عدد هام من الأفاعي الأكثر فتكا بالعالم ( كالأفعى ذات الرأس الذهبي )

4-الميترو 02 (أو ميترو د06 كما أطلقت عليه المخابرات السوفياتية)

الميترو 02
الميترو 02

تم تشييده بزمن ستالين بموسكو عاصمة الدولة الروسية, هو ميترو أنفاق سري و يقال أنه يربط الكرملين و المنظمة الفدرالية و مطار فونوكوفو الخاص برجال الأعمال

5-كهف لاسكو بفرنسا

كهف لاسكو بفرنسا
كهف لاسكو بفرنسا

تم العثور على كهف لاسكو سنة 1940 ثم أصبح موقعا سياحيا فور انتهاء الحرب العالمية الثانية إلا أن أول أكسيد الكربون المنبعث من أنفاس الزوار أفسد الرسومات الكهفية فتم إغلاق هذا التراث العالمي و افتتحت نسخة مطابقة منه.

6-المنطقة 51

المنطقة 51
المنطقة 51

تقع في غرب الولايات المتحدة في الجزء الجنوبي بولاية نيفادا  و لا تظهر في الخرائط العامة و لا الخرائط الطبوغرافية  و هي الإسم المستعار للقاعدة العسكرية, تحتوي على مطار سري عسكري ضخم, تهدف أساسا إلى اختبار و دعم و تطوير نظم الأسلحة و الطائرات التجريبية.

7-الغرفة رقم 39

الغرفة رقم 39
الغرفة رقم 39

المعروف أن رئيس كوريا الشمالية “كيم” هو مالك الغرفة رقم 39 بمشاركة أسرته فقد تأسست هذه الغرفة في أواخر السبعينات, ولم يُعرف حتى الآن كيف نشأت وقد وُصفت هذه الغرفة بأنها العمود الفقري للدولة, فهي منطقة سرية تبحث عن طرق الحصول على العملات الأجنبية إذ وصل رأس مال هذه الدولة إلى أكثر من 5 بليون دولار مما يمكن الرئيس “كيم” من شراء الدعم السياسي, لا يعرف إلا القليل عن هذه الغرفة فهي سرية جدا ولكن قامت الولايات المتحدة الأمريكية باتهام المنظمة أنها تقوم ببيع التكنولوجيا السريعة للحصول على العملة السريعة.

 

اماكن يحرم زيارتها –

Facebook Comments