YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

نجاح أول عملية تجميد مبيض مريضة في تونس لحماية خصوبتها

أكّد رئيس قسم النساء والتوليد والمساعدة على الإنجاب بمستشفى عزيزة عثمانة بالعاصمة الدكتور فتحي زهيوة نجاح الطاقم الطبي يوم أمس الجمعة 14 جويلية في استئصال جزء من مبيض شابة وتجميده لحماية خصوبة هذه الفتاة التي تتلقى علاجا كيميائيا، مضيفا أنّ عدة نساء يتلقين علاجا كيميائيا يقضي في عدة حالات على قدرتهن على الإنجاب مستقبلا . وأضاف الدكتور أنّ العملية التي أجريت لمدة نحو الساعة بنجاح تختلف عن ما قام به الطاقم الطبي منذ سنتين وهو تجميد بويضات نحو 120 امرأة تخضعن لعلاج كيميائي في عدة أمراض، وذلك في محاولة للحفاظ على قدرتهن على الخصوبة والإنجاب ضمن برنامج المحافظة على الخصوبة للنساء الذي انطلق منذ سنتين .
وأوضح أنّ الفرق بين عمليتي تجميد البويضات وتجميد جزء من المبيض هو أنّ تجميد البويضات وإعادة غرسهن في رحم المرأة يمكنها من الحمل عبر طفل الأنبوب في حين أنّ تجميد جزء من المبيض وإعادة غرسه للمرأة سيمكّنها من الحمل بصفة طبيعية.
وأكّد رئيس قسم النساء والتوليد والمساعدة على الإنجاب بمستشفى عزيزة عثمانة بالعاصمة أنّ العمل الأساسي قام به الطاقم البيولوجي الذي يضم أطباء مختصين في تكنولوجيا الإنجاب والذين نجحوا في تجميد جزء من المبيض وهو ما يثبت قدرة وخبرة وكفاءة الطواقم الطبية ووجود أطباء شبان وآخرين ذوي تجربة كبيرة يعملون على تأكيد النجاحات في هذا القطاع بالمستشفيات العمومية رغم الصعوبات التي يعانيها هذا القطاع، حسب تصريحه .

موازييك فم

Facebook Comments