YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

قرص زجاجي صغير يمكنه تخزين360 تيرابايت ولمدة 13,8 مليار سنة!

يُقدّر حجم إنتاج البشر من البيانات بحوالي 10 مليون قرص بلوراي يومياً، وكل هذا الحجم من البيانات يجب أن يُخزن في مكانٍ ما. الآن، وجد الباحثون في المملكة المتحدة الحل المناسب، وهو قرص بيانات رقمي خماسي الأبعاد 5

D Digital Data Disc

يستطيع أن يخزن 360 تيرابايت من البيانات لمدة 13,8 مليار سنة تقريبًا. ولإنتاج هذا النوع من الأقراص، استخدم الباحثون في جامعة ساوثامبتون

University of Southampton

عملية تسمى كتابة ليزر الفيمتو ثانية

Femtosecond Laser Writing

،والذي يستخدم في صناعة أقراص صغيرة من الزجاج بإستخدام ليزر فائق السرعة والذي ينتج ذبذبات صغيرة وكثيفة من الضوء، هذه الذبذبات تستطيع أن تكتب البيانات في ثلاث طبقات من نقاط ذات البنية النانومترية وتكون منفصلة عن بعضها البعض بمسافة حوالي 5 ميكرومتر (أي ما يعادل 0,005 ملليمتر).

إذاً، كيف نتمكن من إنتاج قرص خماسي الأبعاد؟

أولاً: هناك موقع ثلاثي الأبعاد لكل نقطة في الطبقة، أما البعدان الإضافيان فهما حجم وإتجاه النقطة. كما يمكن أن نقرأ هذه البنية النانوية بإستخدام الميكروسكوب الضوئي بجانب المرشح الضوئي (المرشح الضوئي هو مرشح مصمم لحجب الاستقطابات الضوئية). كما صرح فريق العمل القائم على هذا القرص الخماسي الأبعاد؛ قائلين أن المعاهد التي تتعامل مع كم هائل من السجلات هي الأكثر إستفادة من هذه الأقراص؛ مثل: المكتبات و المتاحف و غيرها من الأماكن، حيث يوجد كم هائل من الملفات مثل مركز بيانات موقع التواصل الإجتماعي

Facebook

. وصرح بيتر كزنسكي،

Peter Kazansky

وهو أحد الباحثين قالاً: “إنه من المثير مجرد التفكر أننا قد أنتجنا تكنولوجيا لحفظ المستندات والبيانات وتخزينها لأجيال المستقبل. هذه التكنولوجيا يمكنها الحفاظ على أخر دليل على حضارتنا، كل ما تعلمناه لن يضيع”.

كما يتمنى فريق العمل أن يجدوا متخصصي الصناعة لمشاركتهم لتطوير هذه التكنولوجيا لأبعد من ذلك، ثم.. أخيراً الوصول لمرحلة الإنتاج الإقتصادي لهذه الأقراص ليتم طرحها كمنتجات للشراء. كما لُقب هذا الإختراع بـ “الذاكرة البلورية للرجل الخارق

“Superman memory crystal

– نسبةً إلى الذاكرة البلورية من أفلام الرجل الخارق(سوبر مان). ومن مميزات الأقراص، ليس فقط أنها تستطيع أن تخزن كميات هالة من البيانات، بل أنها تستطيع أن تتحمل درجات الحرارة حتى 1000 درجة مئوية. وفي عام 2013، بدأت هذه التكنولوجيا في الظهور، حيث قام فريق العمل من تخزين نُسخ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وكتاب نيوتن للبصريات، والميثاق الأعظم، والأنجيل على هذه الأقراص الصغيرة.

المصدر: science alert

Facebook Comments