YOUTH Magazine

علاء بن زينب: التلميذ الذي يحول الإطارات إلى سلاّت للكلاب والقطط

4٬319

علاء بن زينب

علاء بن زينب يبلغ من العمر 17 سنة تلميذ سنة ثالثة إعلامية بمعهد “بن حسن”  بولاية المنستير يقوم بتحويل عجلات السيارات إلى سلات لحفظ الحيوانات الأليفة.
تأثر علاء منذ صغره بخاله الأستاذ في الفن التشكيلي. قام في البداية بالرسم على محامل ناعمة كالورق و القماش و أخرى صلبة كالخشب و الحجر والآجر.

“عندما كنت طفلا كنت أشاهد خالي يعمل و أتعلم منه و من حركاته. كنت اشعر بنفسي انتقل إلى عالم سماوي و بدأت موهبتي تأخذ شكلا ملموسا عندما قمت بإعادة احد أعماله و من حينها أقحمت في هذه المغامرة التي أراها جميلة. ”

خطرت على بال علاء فكرة تحويل العجلات إلى سلات للقطط و الكلاب حين رآها مرمية في كل مكان فقرر أن يستغلها و يحولها فقام بدهنها ثم وضع فيها حاشية و وسادة صغيرة و هكذا أصبحت هذه هوايته المفضلة كما نجح في بيع البعض منها إلى أشخاص  مهتمون بتربية الحيوانات الأليفة.

يطمح علاء إلى أن يصبح مهندس إعلامية في يوم ما غير انه لا يريد أن يكتفي بمساره الأكاديمي إذ يطمح إلى أن يفعل أي شيء يمكنه من الحفاظ على نظافة البيئة و حماية الطبيعة من التلوث.

Facebook Comments