إعلان

طرق و عادات تدفعك نحو الذكاء

عادات تجعلك الأذكى –

إذا كنت لم تكن غدا افضل من اليوم، فأنت لا تتطور. إذا كنت لا تتطور، فلن تصبح أكثر ذكاءً أو إنسانًا أفضل.

قال ونستون تشرشل ذات مرة: “التحسين يعني التغيير، أن تكون مثاليًا هو أن تتغير كثيرًا “.

كم تغيرت خلال الـ 12 شهرًا الماضية؟ ما هي التحديات الجديدة التي واجهتها في الأشهر الستة الماضية؟ ما الكتب التي قرأتها والتي طورت قدراتك العقلية ؟ ما هي الإجراءات التي تتخذها اليوم لتصبح أكثر ذكاءً في المستقبل؟

إعلان

بغض النظر عن مدى تطويرك للمهارات اللازمة لتحسين أي جانب من جوانب حياتك، يمكنك دائمًا التحسين والتحسن.

لا يوجد كتاب أو طريقة أو شخص أو أداة واحدة يمكنها أن تصل بك إلى المثالية، بنسبة لك على الاقل، في أي مجال من مجالات حياتك. ولكن يمكنك الاستكشاف والتجربة والقيام بالمزيد لتبرز أفضل ما فيك.

يقول تشارلي مونجر: “أولئك الذين يواصلون التعلم سيستمرون في التطور خلال حياتهم”

إن التحسن وتحسين نفسك عملية تستمر مدى الحياة. يمكن أن يكون لهذه الأفكار تأثير كبير على حياتك ومهنتك الآن وفي المستقبل.

عادات تجعلك الأذكى –

عادات تجعلك الأذكى
عادات تجعلك الأذكى

إليك إذن أهم العادات التي تجعلك الاذكى :

  • احتضن التعلم الذاتي والحياتي

هذه واحدة من أكثر الوسائل التي تم التقليل من شأنها و هي شرط أساسي للصحة العقلية. وليس من الضروري. يمكنك تعلم لغة جديدة أو العزف على آلة موسيقية، أو ببساطة تعلم مهارات و معلومات جديدة.

  • شكك في عقليتك الحاليةو حاول دائما تحسينها

متى كانت آخر مرة تساءلت فيها عن مدى صحة افكارك، أو تصورت المشكلات بشكل مختلف، أو تعاملت مع هذه المشكلات بطريقة جديدة أو مبتكرة؟ لقد حان الوقت للتتعرف على ما يمكن تحسينه، والقيام به بشكل مختلف ، نعم إنه التحدي.

  • تعرف على نفسك بشكل أفضل

ما مدى معرفتك بنفسك؟ إن معرفة نفسك يعني فهم نقاط قوتك وضعفك، وعواطفك ومخاوفك، ورغباتك وأحلامك. إنها خطوة مهمة لتحقيق السعادة.

إن تعلم و إستكشاف المزيد عن مشاعرك وعواطفك ورغباتك وأفعالك يكسبك وعيًا ذاتيًا أعمقن مما يساعدك على أن تتواصل بشكل أفضل مع الآخرين.

  • خذ دورات مجانية على الإنترنت حول مواضيع تثير فضولك

سيساعدك هذا على توسيع نظرتك للعالم و حول مواضيع مختلفة قد تكون ذات أهمية في المستقبل. خذ دورات تعزز ما تعرفه بالفعل أو تزيد من كفاءتك. يمكن أن يكون للدورة الصحيحة تأثير كبير على معرفتك ومهاراتك وثقتك.

  • غذي فضولك بكل الوسائل

يسمح لنا الفضول بالتشكيك في المواضيع و الأشياء التقليدية ، صحيحة أم لا، جيدة أو سيئة، مفيدة أو تافهة. بدون فضول، لا يمكنك الحصول على تحديات و تجارب الجديدة.

  • نظم أفكارك

خذ وقتًا في التفكير في الأفكار، المشاريع أو اهتماماتك.

إعلان

  • غذي تركيزك و حاول التخلص من الأشياء التي تشتتك

 

  •  اهتم بعلم النفس

يساعدنا علم النفس في تحليل أفكارنا وأفعالنا، ويساعدنا على فهم دوافعنا. إذا كنت ترغب في التحسن، يجب أن تكون قادرًا أولاً على النظر إلى نفسك من وجهة نظر موضوعية، من خارج نفسك.

  • اعمل على عاداتك باستمرار

قدرتنا على التحسن تحددها عاداتنا إلى حد كبير. تؤثر عاداتنا على الطريقة التي نستجيب بها لأي موقف معين، وفي النهاية تحدد مدى الكفاءة التي يمكن أن نصبح عليها.

  • السفر، الإستكشاف، و التجربة

كلما زادت الأشياء التي ستستكشفها، كلما كانت لديك خبرة أكبر. لا تخف من المجازفة.

  • كن مستعدا لما هو غير متوقع

  •  استمر في التحسن في المجال الذي أنت الأفضل فيه

ركز على أكثر ما يثير إعجابك. كلما زادت معرفتك بالمواضيع القريبة من قلبك، كلما زادت قدرتك على الاستفادة منها في المستقبل..

  • التوازن في الحياة أمر أساسي

كما هو الحال عند العزف على آلة وترية ، يجب ألا يكون الوتر مرتخيًا جدًا وإلا فلن تحصل على أي موسيقى منه. إذا كان ضيقًا جدًا ، يمكن أن ينكسر. التوازن هو مفتاح الراحة.

  • تحدى نفسك، وسوف تتطور

إن تعلم موضوع جديد لن يعلمك فقط حقائق جديدة، بل سيعلمك طريقة جديدة للنظر إلى جوانب حياتك اليومية أو في المجتمع أو عملك وفهمها.

  • تعلم أن تغيير رأيك عندما يكون ذلك مهما

إذا تمكنت من تغيير رأيك إذا كان هناك أدلة جديدة، فستصبح منفتح الذهن وستجد طرقًا جديدة لخلق القيمة والعيش بشكل أفضل واتخاذ قرارات ذكية.

بدلاً من الاعتقاد بأنه لا يوجد سوى مسار واحد للحياة أو النجاح الوظيفي، استكشف الأفكار الأخرى التي يمكن أن توصلك إلى نفس المكان بشكل أسرع وأسهل. استمر في قياس ما يصلح وما لا يصلح. لا تنحصر في عقلية واحدة.

  • ابدأ القراءة خارج نطاقك

اقرأ مجلة أو مدونة أعمال في مجال آخر غير مجال عملك، أو احصل على بعض الكتب الإلكترونية من مجالات قريبة أخرى تعلمك كيفية إنجاز المهام في هذا القطاع. يمكنك تطبيق بعض هذه الأفكار في استراتيجيتك الأخيرة.

جرب قراءة شيء لم تلمسه من قبل – إذا قرأت رواية أدبية، جرّب رواية غامضة أو خيال علمي، إذا كنت تقرأ الكثير من الروايات البوليسية المسلوقة، فجرب رواية غامضة.

عادات تجعلك الأذكى –

مرجع 

Facebook Comments

التعليقات مغلقة.

error: هذا المحتوى ملكية فكرية !!