YOUTH Magazine

صفاقس: افتتاح المقهى الثقافي الجديد « Cultural Coffee Corner » تحت إشراف الكاتبتين نجاة إدهان وسلمى اليانقي

1٬882

Cultural Coffee Corner Sfax

أصبحت المقاهي الثقافية ظاهرة منتشرة في تونس ما بعد الثورة ، إذ تفطنت مجموعات من الشباب إلى ضرورة التغيير و التحسين من وضع البلاد عبر الارتقاء بالمعارف و الفنون و تنمية شخصية الشاب التونسي و ذلك عبر  التصالح مع الكتاب أولا و أخيرا. لاقت هذه الظاهرة رواجا في العاصمة تونس و ها هي اليوم تشهد نفس الإقبال في ولاية صفاقس التي تعد ثاني أكبر ولاية تونسية من حيث عدد السكان. و في هذا الإطار تم اليوم افتتاح المقهى الثقافي الجديد « Cultural Coffee Corner »

لم يكن الافتتاح عاديا و نمطيا بل كان فريدا و نوعيا إذ قام على جلسة حوارية بعنوان “الكتاب التونسي واقعه و مآلاته” تحت إشراف كل من الكاتبتين التونسيتين “نجاة إدهان” و “سلمى اليانقي”.
حضر الافتتاح عدد محترم من شباب الجهة الذين أعربوا عن فرحهم و ترحيبهم بمثل هذه المبادرات الفردية التي يتأملون منها الترفيع من شأن الواقع الثقافي بجهة صفاقس و الحدَ من المركزية الثقافية التي تسيطر عليها العاصمة ، كما حضر أيضا ثلَة من مثقفي الجهة على غرار:

  • السيدة نجيبة دربال : مذيعة بإذاعة صفاقس و مؤلفة
  • السيد محمد بن جماعة : شاعر و رئيس فرع الكتاب التونسيين بصفاقس
  • السيدة بسمة كريَم : رئيسة الفراشات القارئات

كان الحوار شيقا و تخللته العديد من المداخلات، الآراء، الأسئلة و الانطباعات غير أن جميع الحاضرين أجمعوا على أن الدولة مسؤولة عن التهميش الذي يعيشه الكتاب التونسي إذ توهمنا الدولة بتوقف الإصدارات مع علي الدوعاجي و محمود المسَعدي، إلى جانب الإجماع على ضرورة إحياء الكتاب التونسي و إعادة الاعتبار له و ذلك عبر تجاوز أزمة الثقة التي يعيشها القارئ التونسي في علاقته بالكتاب المحلَي، إذ أن المواطن التونسي لا يثمن أي إنتاج تونسي في أي مجال كان. كما تطرَقوا إلى مسألة التقدَم التكنولوجي و الانتشار السريع لظاهرة الكتب الرَقمية التي أخذت مكان الكتب الورقية و قطعت العلاقة الحسيَة التي لطالما جمعت القارئ بالكتاب. لكن على الرَغم من هذه المجهودات الفردية و الجماعية تبقى الدولة تحمل جانبا كبيرا من المسؤولية تجاه هذا الواقع الثقافي المتردي.

تعيش تونس ما بعد الثورة نوعا من الازدهار الثقافي، ما يعتبر ردة فعل عادية بعد نظام دكتاتوري طمس القلم و جفف الأوراق، ما يعيشه الكتاب التونسي من تغيرات (تعدد دور النشر / تزايد مجموعات القرَاء الافتراضية / تنوُع الإصدارات / افتتاح مقاهي ثقافية جديدة / انتشار ظاهرة البوكتيوبينغ) من شأنه أن يغير الواقع و لو بدرجة قليلة، إلا أن التغيير حاصل لا محالة .

يقع Cultural Coffee Corner  بطريق قرمدة كم 0.5  
للمزيد من المعلومات بإمكانكم زيارة الصفحة الخاصَة بالمقهى على فايسبوكCultural Coffee Corner Sfax
Facebook Comments