YOUTH Magazine

سرطان الجلد.. العدو الكبير لسكان الجنوب التونسي!

1٬150
المكان: عيادة الطبيب
المريض: دكتور، أعاني من حكة شديدة في الجلد، من ثمة ظهرت بقع على جسدي و حديثا بتقرحات و..
الدكتور: على الأغلب تعاني من سرطان الجلد !
هذا الحوار المختزل بين المريض و طبيبه غالبا ما يتكرر من حين لآخر بالجنوب التونسي.
ستتعجب لوهلة وتسال لما العجلة في تشخيص المرض ولِما يتكرر في الجنوب التونسي بالأخص و ماهو سرطان الجلد؟
أدعوكم لمعرفة الإجابة في المقال التالي:
حسب دراسة أٌجريت على 200 تونسي 6% من التونسيين يعانون تقرّحات جلدية سرطانية و السبب الأول عالميا هو “الشمس”. كما نعلم الشمس لها عديد المنافع على الجلد، فهي تمد بشرتنا بحاجتها من الفيتامين “D” لكن إذا زاد الشيء عن حدّه انقلب إلى ضده، لذلك فإن أغلب مرضى سرطان الجلد هم من المناطق الاستواءية من العالم أو من المناطق ذات درجات حرارة عالية. و يختص الحديث هنا عن الجنوب التونسي الذي يتميز بدرجات حرارة اعلى من 45 درجة في فصل الصيف وقد تصل إلى 65 درجة في بعض الجهات كفيلة بقتل كائن حي.
زد على ذلك معظم السكان هم من الفلاحين، ونظرا لطبيعة تلك المناطق والكثير من الأعمال التي تستحق العمل لساعات و ساعات مطوّلة تحت أشعة الشمس الحارقة. هنا ستتحول الشمس إلى وحش ينهش الجلد.

الأسباب

كتمهيد للأسباب أُذَكِّر أن “سرطان الجلد” هو تكاثر غير طبيعي لخلايا الجلد تنشأ و تتطور في معظم الحالات على وجه الجلد الذي يتعرض كثيرا لأشعة الشمس و مع ذلك، يمكن لهذا النوع من السرطان الشائع أن يتطوّر أيضا في مناطق من الجلد لا تتعرض لأشعة الشمس.
إن أشعة الشمس تنقسم لـ3 أنواع حسب الجمعيّة الأمريكية للسرطان:

 

UV هي اختصار لـ traviolet radion. والتعرض لأشعة فوق البنفسجية المتأتي مع ضوء الشمس يعتبر بيئيّا عامل مسرطن للبشر.

ويختلف كل نوع من هذه الإشعاعات حسب الطول و مدى التأثير و درجة الخطورة:

  • الأشعة فوق البنفسجية القصيرة ” UVC”: والتي تعتبر الاشعة ذات الطاقة الأكبر و الطول الموجي الأقصر فهي تقتل الخلايا الحية.
  • الأشعة فوق البنفسجية المتوسطة “UVB”.
  • الأشعة فوق البنفسجية الطويلة “UVA”: والتي تعتبر ذات الطاقة الأقل و الطول الموجي الأكبر.

حيث أن UVB و UVA يمتصها الغلاف الجوي للأرض و طبقة الأوزون لكن إذا تعرضت لفترة كبيرة لهذه الأشعة سوف تصاب بحروق شمسيّة في مرتبة أولى ثم يدمر الفيتامين A في الجلد، وقد تصاب بالسرطان (الجلد) من خلال تكوين مركبات محفزة للسرطان في الجسم ويدمر الكولاجان في الجلد.

أنواع سرطان الجلد

حسب موقع Medicinement، لسرطان الجلد ثلاثة أنواع:

1-سرطان الخلايا القاعدية وهو الأكثر شيوعا.
2_سرطان الخلايا الحرشفية وهو ثاني أكثر نوع شيوعا و التي تنشأ من خلايا الجلد.
3-سرطان الجلدي الذي ينبع من خلايا الجلد المنتجة للصباغ “الخلايا الصباغية” ولكن أقل شيوعا.

 

أعراضه

لمريض سرطان الجلد أعراض تنتشر في جسد المريض جراء تعرضه للاشعة الفوق البنفسجية للخلايا كما ذكرنا سابقا فتظهر لديه بقع حمراء ووردية اللون مع ظهور بقع بيضاء أو صفراء شبه الندبات. وظهور كتلة صغيرة و صلبة لونها أحمر تظهر على الوجه أو على الشفتين و الاذن كما تظهر على ندبات مسطحة مغطاة بالقشور وجروح وبقع داكنة تظهر على اليدين والقدمين. أيضا بقع حمراء ثابتة قد تنزف بسهولة.

مناطق الاصابة

سرطان الجلد يصيب فقط المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس بما في ذلك: الوجه، فروة الرأس، الشفتان, الاذنان, الرقبة, الصدر, اليدان, و الذراعان لكن هذا السرطان الخبيث يمكن أن يتطور في مناطق لا تتعرض لأشعة الشمس مثل كفتي اليدين, تحت الأضافر، الفراغات ما بين أصابع القدمين أو تحت أضافر القدمين و كذلك في منطقة الأعضاء التناسلية و يصيب مختلف الأعراق والاجناس بجميع و مختلف الألوان البشرية.

طرق العلاج

تختلف حسب حجم وعمق و نوع و موقع السرطان. ومن هذه الطرق مايلي:

  • التجميد: وهو تدمير السرطان بالنتروجين السائل.
  • الجراحة: أفضل الطرق التي تستخدم للعلاج لكن يوجد من يتهرب من الجراحة للعلاج بالليزر أما جراحة الموس تستخدم لعلاج سرطان الجلد المتكرر و المستعصي على عكس السرطان الصغير أو الخلايا القاعدية حيث أن علاجه يكون بالكشط والتجفيف الكهربائي وقد تتم هذه الطريقة باستعمال الابرة الكهربائية التي تساعد على تدمير الخلايا السرطانية. هنالك حالات لا تستحق علاج جراحي وإنما العلاج الأشعاعي.
  • أما العلاج الكميائي مثل المستحضرات المضادة للسرطان ,الكريمات ويستخدم من اجل سرطان الجلد الذي ينتشر في جميع أجزاء الجسم .الى جانب العلاج الضوئي على حذو العلاج بضوء الليزر والادوية بحيث يساعد على قتل الخلايا السرطانية ويشمل على بعض مضادات :الفيروسات والانترلوكين 2.
هنالك من يمل العلاج الطبي لغلاء ثمنه أو لبطئ  مفعوله فيلجئ للأعشاب :حيث أشهر العلاجات هو سم النحل لاحتواءه على تركيبة فريدة ,لبن الابل وبولها ,البصل والثوم لمنع انتشار الخلايا السرطانية ,التين يحد من انتشار الخلايا ويساعد على تقليصها في جسم لتركيبتها الجيدة ,الحلبة:تحتوي هرمونات تطرد السرطان من الجسم اما الجنسنج يقوي مناعة الجسم لطرد الخلايا المسرطنة.

الوقاية من سرطان الجلد

يتجنب متساكني المناطق الحارة الخروج في الشمس بين ساعة العاشرة صباحا الى الرابعة عصرا:
  • وضع طبقة سميكة من كريم واقي للشمس على عامل حماية لا يقل عن 30 أي يحمي من أشعة الشمس UVB /UVA ويجب تطبيق الواقي قبل التعرض للشمس ب 30 دقيقة كأقل تقدير والإعادة تكون كل ساعتين كما يحرصون على تغطية الجسم بالثياب مع قبعة كبيرة و نظارات شمسية تحجب الاشعة تحت البنفسجية.
  • يمنع تعريض الأطفال حديثي الولادة للشمس إلا بعد 6 أشهر لأنه لا يوجد واقي لأطفال أقل من 6 أشهر ويستحسن ان كنت من يعمل تحت أشعة الشمس لمدة طويلة أن تفحص بشرة جسمك بشكل شهري من الرأس وحتى أخمص القدمين واذا لاحظت أي تغير من لون أو بقع أو احمرار أو حكة أو اي كان قم بزيارة للاخصائي على الفور و ينصح لاي شخص زيارة اخصائي الجلدية مرة في السنة دوريا.
وتبقى الشمس أحد اهم المغذيات لبشرتنا لكن الإفراط منها قد يؤدي إلى سرطان الجلد لذلك فهي العدو الأول لبشرتنا.

 

Facebook Comments