YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

رسميّا : إطلاق فكرة مشروع TUNELT لإنشاء جسر إصطناعي بين مدينة الهوّارية و جزيرة صقلّية الإيطاليّة

أعلنت عمادة المهندسين على لسان نائب رئيسها, السّيد لطفي بن سعيد, أنّ العمادة و بالإشتراك مع نخبة من الجامعييّن من تونس و إيطاليا ستشرع رسميّا في طرح الخطوط العريضة للتّمهيد لتنفيذ مشروع “TuNeLT” الجديد, الّذي تتمثّل فكرته في إنشاء جسر يربط بين مدينة الهوّارية التّونسيّة و جزيرة صقلّية الإيطاليّة, و ذلك عبر بناء مجموعة جزر إصطناعيّة في البحر .

السّيد لطفي بن سعيد, و هو أستاذ جامعيّ كذلك, بيّن بأنّ فكرة هذا المشروع إقترحها في الأصل, الباحث و الجامعيّ الإيطاليّ “Enzo Severo” , المتخصّص في مجال “هندسة الجسور” . و قد كان قد طرح فكرته في السّابق, بمناسبة منتدى الشّبكة المتوسّطيّة للمدارس الهندسيّة.

المرحلة الأولى من مشروع TuNeLT, ستنطلق غدا الثّلاثاء 19 سبتمبر, من خلال ندوة صحفيّة خاصّة, سيتمّ خلالها تنظيم ما يشبه “مناظرة أفكار” سيشارك فيها جامعيّون و طلبة من تونس و إيطاليا.

نمرّ الآن إلى بعض التّفاصيل التّقنيّة حيث أشار السّيد بوسعيد إلى أنّ مفهوم تطبيق هذا المشروع سيقوم على تكوين جزر إصطناعيّة على طول المسافة الرّابطة بين جزيرة صقلّية الإيطاليّة و مدينة الهوّارية الإيطاليّة, و الّتي تبلغ 80 كيلومتر . و بعد ذلك سيقع ربط هذه الجزر الإصطناعيّة بواسطة جسور معدّة للغرض .

هذا و أكّد السّيد لطفي بوسعيد أنّ هذا المشروع من شأنه أن يسهم في تسهيل الحركة التّجاريّة بين تونس و الإتّحاد الأوروبيّ, مع إمكانيّة جعل بلادنا “بوّابة إفريقيا” لدول شرق المتوسّط.  هذا دون نسيان الدّفع الّذي سيقدّمه هذا المشروع لفائدة منطقة الهوّارية على صعيد إستخدام الطّاقات المتجدّدة.

Facebook Comments