حقيقة تطبيقة لعبة “مريم Mariam” المرعبة

1٬596

لعبة مريم هي تطبيقة أطلقها شاب سعودي يدعى سلمان الحربي مع مجموعة من الشباب السعوديين، وهي تقابل بتخوف كبير، ربما لأنها تقوم على فكرة دمية مرعبة تشبه تلك التي تظهر في أفلام الرعب الشهيرة كما أنها تجمع الكثير من المعلومات الخاصة حول الطرف اللاعب.

 

المرعب في اللعبة هو أنها تناقش مستخدميها وتخبرهم باسمائهم وتحدثهم باشياء مرعبة بعض الشيء، وقال “سلمان الحربي” مصمم مريم على الاندرويد والآيفون، ان “لعبة مريم تتطلب تصريح بالدخول الى إعدادات الواتساب مما يسهل عليها معرفة الاسم الخاص بك، وايضاً تتطلب تصاريح الدخول الى اشياء أخرى”.

وارتاب كثيرون في اللعبة لأنه تسأل أسئلة شخصية تطرحها مريم مثل الاسم والعنوان ومعلومات حول حسابات السوشال ميديا للمستخدم، وبعد أن تجيب عليها تتحدث إليك وتطلب منك مساعدتها للوصول إلى بيتها والاقتراب لتلقط لك صورة قريبة جداً بالكاميرا.

توقع البعض أن تتحول لعبة مريم إلى مخزن هائل للمعلومات والبيانات الشخصية المرتبطة بصور الأشخاص وحساباتهم على مواقع التواصل، لا سيما وأنها تسأل أسئلة ذات صبغة سياسية وتطلب معرفة موقف اللاعب منها، ما يجعل الأمر مريباً إلى حد كبير.

 

اترك رد