تقنية فاينمان (Feynman).. الطريقة الأمثل و الأسرع لتعلم أي شيء

تقنية فاينمان
151

إعلان

تقنية فاينمان –

لكل واحد منا أهدافا في تعلّم مواضيع و أشياء جديدة و غير مألوفة في الحياة، و لكن مع تقدّمنا في السن يصبح التعلّم أمرا مملا و معقدا و قد يستغرق وقتًا أطول من ذي قبل.

لذا يسعى الإنسان دوما لإيجاد طرق و حلول تساعد على تعلّم أشياء جديدة و إتقانها بكفاءة أسرع ووقت أقل. ومن بين الحلول و التقنيات التي توصّل إليها البشر “تقنيّة فاينمان” لعالم الفيزياء الحائز على جائزة نوبل، ريتشارد فاينمان.

ما هي تقنية فاينمان؟

من بين مميّزات هذه الطريقة أنها بسيطة بشكل لا يصدق، يقول الكاتب شين باريش: “لقد فهم ريتشارد فاينمان الفرق بين معرفة شيء ما، ومعرفة اسم شيء ما، ويعد ذلك أحد أهم أسباب نجاحه”.

“الشخص الذي يقول إنه يعرف ما يفكّر فيه، لكن لا يمكنه التعبير عنه، عادة لا يعرف فيما يفكر”.

– مورتيمر أدلر

حيث كان “فاينمان” يفتح دفتر مذكراته ويكتب عنوان مذكرة لشيء لا أعرفه، ثم يبدأ خلال أسابيع بتفكيك فرع واحد من فروع علم الفيزياء، وتبسيطه وتهيئته لأي قارئ عادي ليس مُتعمقًا أو دارسًا للفيزياء، ثم بعد ذلك ينظم الأجزاء ويعيد تنظيم معرفته ووضعها بشكلٍ سلس وسهل حتى يسهل علي أي قارئ أو طالب يُشرح له هذا الموضوع قرائته ببساطة، لذا إذا كنت مهتمًا باستخدام هذه التقنية إليك أربع خطوات تمكنك من تعلم أي شيء تريده.

”إذا  لم تستطع شرح موضوع ما ببساطة ، فإنك لم تفهمه بشكل كامل”.

– البرت اينشتاين

“تقنية فاينمان” من التقنيات التي لا تتسامح مع التفكير الطائش  والغير منظم  أو غير المحدد الأهداف. فهي تستهدف الثغرات المعرفية حتى تعرف بالتحديد ما الذي تحتاج للتركيز عليه ومن ثم تعظيم الكفاءة والأداء.

تبين الدراسات أن الطلاب الذي يدسون عن طريق شرح ما تعلموه لا يساعدهم فقط على التعلم أسرع ولكن أيضًا يساعدهم على تحقيق نتائج أفضل في الإمتحانات. تسمح طريقة فاينمان للمتعلم أن يبتعد قليلًا لجمع ومعالجة الأفكار وتحديد أين ينبغي أن تركز طاقتك عند العودة إلى الدراسة.

لذا إذا كنت مهتمًا باستخدام هذه التقنية، إليك أربع خطوات تمكنك من تعلم أي شيء تريده.

إعلان

كيف يمكنك أن تستخدم تقنية فاينمان؟

1) اختر المفهوم الذي تريد فهمه

خذ ورقة بيضاء واكتب المفهوم في الجزء العلوي من الصفحة.
خذ ورقة بيضاء واكتب المفهوم في الجزء العلوي من الصفحة.

اكتب كل ما تعرفه عن الموضوع في صفحة في دفتر الملاحظات لديك؛ ثم ضف إلى تلك الصفحة أي شيء جديد تتعلمه.

 

2) تظاهر بتعليم الموضوع الذي كتبته لشخص آخر

تظاهر أنك تدرّس الفكرة لشخص آخر
تظاهر أنك تدرّس الفكرة لشخص آخر

زملاؤك في الصف أو العمل؛ هم أنسب الأشخاص الذين تبدأ معهم بتعليمهم ما كتبته أو ما فهمته. عندها سوف تتأكد من قدرتك على شرح الموضوع بعبارات بسيطة لهم أم لا.

 

3)  قم بالعودة إلى دفتر ملاحظاتك عندما تتعثر في تذكر أي شيء

 إذا واجهتك مشكلة، عُد إلى الكتاب
إذا واجهتك مشكلة، عُد إلى الكتاب

يجب أن تكون الثغرات في عملك واضحة، قم بإعادة النظر في المشاكل التي تواجهك حتى يمكنك شرح الموضوع بشكلٍ كامل.

 

4) بسّط واستخدم التشابه في عملية التعلم

قم بتبسيط لغتك، و ربط الحقائق مع المتشابهات من أجل تعزيز فهمك للموضوع. قم بتنظيم هذه الملاحظات بشكل مبسّط وسلس، اقرأها بصوت مرتفع، إذا كان الشرح غير سهل أو مربك يعد ذلك إشارة جيّدة تُنبهك بأن فهمك لهذا الجزء لايزال في حاجة لمزيد من العمل والتقوية.

إعلان

تقنية فاينمان –

Facebook Comments