YOUTH Magazine

باعث مشروع حاول الانتحار بسبب غلق مشروعه من قبل المصالح الجهوية

470

أمين الزين باعث مشروع القبة الايكولوجية

حاول “أمين الزين” باعث مشروع “القبة الايكولوجية” أو “قبة الزين” إلى الانتحار في الأيام الفارطة و ذلك بسبب تعمد السلطات الجهوية في ولاية سليانة التضييق على الشاب، و ذلك بدفعه إلى اغلاق هذا المكسب الذي يقتات منه ما يقارب 10 عائلات محدودي الدخل.

وعلّلت السلطات الجهوية قرارها لعدم وجود كراس شروط لهذا النوع من النشاط المحدث والأول من نوعه في تونس والشمال الغربي، وارغام صاحب المشروع استصدار ترخيص بشروط مجحفة من المصالح التابعة لوزارة السياحة ووزارة الرياضة، مع فرض وجود طريق معبّد يربط بين مناطق ولاية سليانة و “القبة الايكولوجية” ليتسنى له ادارة مشروعه.

و قد أكد صاحب مشروع القبة الايكولوجية أمين الزين أنّ الشروط التي فرضتها عليه السلطات الجهوية في سليانة هي شروط تعجيزية بالأساس تستوجب موارد مالية ضخمة لا تتناسب مع طبيعة النشاط وكلفته، ويفهم منها وجود رغبة في اغلاق المشروع.

– أمين الزين باعث مشروع القبة الايكولوجية –

و أوضح أمين الزين أنّه حاول مرارا وتكرار العمل على تسوية الموضوع مع الجهات الرسمية بالولاية، غير أنّه اصطدم في كثير من الأحيان بالبيروقراطية والمماطلة واللامبالاة، وهو الأمر الذي أرغمه على التهديد بالانتحار حرقا مادفع بالولاية الى الاسراع نحو دعوته للتفاوض قبل أن تصرف النظر عنه مجددا.

يذكر أنّه بتاريخ 23 نوفمبر الماضي انعقدت جلسة عمل بمقر بلدية برقو حول  سبل تدعيم و تطوير قطاع السياحة البديلة، وقد جمعت كل الأطراف المتداخلة و بحضور الباعث الشاب أمين الزين حيث تم التعرض لإمكانية حل اشكالية الترخيص و مشكلة فتح طريق يؤدي للمنزل الأيكولوجي “القبة الايكولوجية”.

و قد تم الاتفاق خلال تلك الجلسة على ضرورة موافقة صاحب الأرض ليتم على اثرها انجاز الاشغال اللازمة مع التدخل لدى السلط الجهوية لإسناد رخصة وقتية في انتظار استكمال الأجراءات.

يذكر أنّ “القبة الايكولوجية” أو “قبة الزين” يعد مشروع نموذجي و مدعوم من من الاتحاد الأروبي، ينشط في مجال السياحة البيئية والتخييم بجبل السرج من معتمدية برقو.

– أمين الزين باعث مشروع القبة الايكولوجية –

المصدر

Facebook Comments