YOUTH Magazine

إعلان

إعلان

بعد 30 عامًا من تأسيس الشركة: اكتشف ماذا حدث لموظفي مايكروسوفت الأوائل

تُعد شركة مايكروسوفت أكبر شركة برمجيات في العالم، و لعلك تتساءَلت يوما عن ماذا حل بمصير موظفي مايكروسوفت الأوائل الذين عملوا لصالحهم يومًا ما مع بداياتهم المُتواضعة الأولى. هل أصبح كثير منهم من أعضاء نادي المليونيرات؟ الأجابة في هذا التقرير.

1- بيل غيتس – Bill Gates 

 

بيل غيتس مؤسس مايكروسوفت
أصبح بيل غيتس أثرى رجل في العالم، وأكثر المُحسنين أيضًا

نبدأ مع بيل غيتس، نحن نعلم جميعًا ما حدث مع هذا الرجل، البالغ من العمر الآن 61 عامًا، والذي بنى مايكروسوفت من لا شيء، وحولها إلى شركة التكنولوجيا الأكثر قيمةً في العالم، ليتصدر قوائم الأثرياء لفوربس لأربع سنوات متتالية، مُتربعًا على عرش أثرى أثرياء العالم، حيث تبلغ ثروته 84.9 مليار دولار بحسب تقدير فوربس العالمية، لكنه قرر أن يذهب بها بعيدًا عن عالم الأعمال التجارية.

فقد تنازل بيل غيتس عن منصبه كرئيس تنفيذي لشركة مايكروسوفت في عام 2000، ورئيسًا في عام 2008، واستقال نهائيًا منها عام 2014، وحاليًا يعمل بدوام كامل في مؤسسة بيل وميليندا جيتس، والتي أنشأها هو وزوجته ميليندا؛ لأغراض تقديم المُساعدات الخيرية، وقام بالعديد من الجولات في مناطق المجاعات، وشارك بمساعدات لإغاثة بعض الدول الفقيرة، وغيرها من الأعمال الخيرية، إلّا أنّه مازال المهندس الأكثر شهرةً في العالم.

وقد سبق لغيتس أن قرر عام 2010، أن يهب معظم ثروته للأعمال الخيرية عوضًا عن توريثها لأبنائه، أصبح غيتس أحد فاعلي الخير النشطين، حيث تم تسميته هو وزوجته في عام 2007 كـ ثاني المحسنين الأكثر سخاءً في أميركا، حيث تبرعا بأكثر من 28 مليار دولار لجمعية خيرية.

2-  أندريا لويس – Andrea Lewis

أصبحت أندريا لويس كاتبة خيالية وصحفية مستقلة

كانت Andrea Lewis – أندريا لويس أول شخص يتم توظيفه في مايكروسوفت ككاتبة تقنية، مما يعني أنّها كتبت وثائق تشرح برامج مايكروسوفت، لكنها غادرت الشركة في عام 1983، وأصبحت في نهاية المطاف صحفيةً مستقلةً وكاتبة خيال، وهي شريك حاليًا في ملكية Hugo House، وهو مركز أدبي في سياتل.

3- ماريا وود – Maria Wood 

 

دعوى قضائية ضد ماريا وود مايكروسوفت بعد عامين فقط
رفعت ماريا وود دعوى قضائية ضد مايكروسوفت بعد عامين فقط

كانت ماريا وود كاتبة حسابات لدى شركة مايكروسوفت، وتزوجت من موظف آخر من أوائل الموظفين، لكنها غادرت الشركة بعد عامين فقط من التقاط الصورة الشهيرة، وقامت بمقاضاة الشركة بسبب التمييز على أساس الجنس، غير أنّ مايكروسوفت قامت بتسوية القضية. بعد ذلك، اختفت تمامًا من الرأي العام، وتفرغت بعدها لأطفالها وللعمل الخيري.

 

4-  بول ألين – Paul Allen 

يصرف بول ألين ملياراته على الفرق الرياضية، والشركات الناشئة، وأكثر من ذلك بكثير
يصرف بول ألين ملياراته على الفرق الرياضية، والشركات الناشئة، وأكثر من ذلك بكثير

بعد بيل غيتس، يُعد بول ألين هو الرجل الأكثر شهرةً في المجموعة؛ كونه شريك مؤسس آخر لمايكروسوفت، وهو من أغنى 42 شخص في العالم وفقًا لتصنيف فوربس، كما أنّه صاحب ثلاثة فرق رياضية هُم: Portland Trailblazers وSeattle Seahawks وSeattle Saunders، كما يمتلك واحدةً من أكبر اليخوت في العالم.

بل وأكثر من ذلك بكثير، فـ له استثمارات في أكثر من 50 شركة، تشمل نطاقًا واسعًا من الأنشطة، بما في ذلك السينما والموسيقى والاتصالات والفرق الرياضية والتكنولوجيا والترفيه، وأيضًا النفط والغاز والعقارات، بالإضافة إلى ذلك، فقد منح بعض المليارات إلى القضايا الخيرية.

5- بوب أورير – Bob O’Rear 

بوب أورير أكبر المجموعة سنًا، ذهب لتربية الماشية
بوب أورير أكبر المجموعة سنًا، ذهب لتربية الماشية

سبق لبوب أورير أن عمل لصالح وكالة ناسا لعلوم الفضاء في مراقبة البعثات، وذلك عندما هبطت على سطح القمر، وقد كان بوب أحد أكبر الموظفين سنًا في مايكروسوفت عند تأسيسها، فقد عمل رئيسًا لقسم الرياضيات فيها، وله الفضل في إعادة صياغة التعليمات البرمجية في نظام التشغيل DOS وتقديمه في أجهزة IBM PCs، ولكنه غادر الشركة في عام 1993، عاد إلى وطنه ولاية تكساس، واشترى مزرعةً لتربية الماشية.

6- بوب غرينبرغ – Bob Greenberg

بوب غرينبرغ ترك مايكروسوفت، لصالح دُمى الأطفال
بوب غرينبرغ ترك مايكروسوفت، لصالح دُمى الأطفال

كان بوب غرينبرغ الموظف في وقت مبكر لدى مايكروسوفت، وهو الرجل الذي فاز في مسابقة برنامج إذاعي للحصول على صورة مجانية منها.

وقد غادر مايكروسوفت في عام 1981، بعد مساعدة الشركة على تطوير نسخة جديدة من لغة البرمجة BASIC؛ ليذهب لمساعدة شركة عائلته Coleco – كوليكو، في تطوير دُمية الأطفال Cabbage Patch، والتي حققت نجاحًا ضخمًا، واعتبارًا من عام 2008، قال إنّه كان يعمل على تطوير برامج للعبة الجولف.

 

7-  مارك ماكدونالد – Marc McDonald

ترك مارك ماكدونالد مايكروسوفت، ولكن انتهى به المطاف فيها على أي حال
ترك مارك ماكدونالد مايكروسوفت، ولكن انتهى به المطاف فيها على أي حال

يُعد Marc McDonald – مارك ماكدونالد أول موظف بأجر في الشركة، لكنه تركها في عام 1984؛ لأن لم تروق له الكيفية التي كانت تنمو بها الشركة في البداية، بعد مغادرته مايكروسوفت ذهب إلى شركة أخرى بقيادة بول ألين، تُدعى Asymetrix – أسيمتريكس.

ثم ذهب إلى شركة برمجيات Seattle software، التي تم شراؤها من قبل شركة مايكروسوفت في عام 2000، لينتهى به المطاف مرة أخرى مع مايكروسوفت، وفي عام 2011 غادر مايكروسوفت للمرة الثانية، ويعمل الآن في شركة PaperG الناشئة للإعلان.

8- غوردون ليتون – Gordon Letwin 

بقي غوردون ليتوين مع مايكروسوفت أطول من أي شخص آخر غير بيل غيتس
بقي غوردون ليتوين مع مايكروسوفت أطول من أي شخص آخر غير بيل غيتس

كان غوردون ليتون يعمل لصالح الشركة حتى عام 1993، وهي ثاني أطول مدة قضاها بين جميع الموظفين في الصورة بعد غيتس. كان يعمل مبرمجًا في مايكروسوفت، غير أنّه استقال فيما بعد، وكان مليونيرًا بحلول الوقت الذي غادر فيه مايكروسوفت. الآن ليتون يمتلك مزرعةً في ولاية Arizona – أريزونا، ويدير مؤسسة Wilburforce الخيرية البيئية مع زوجته.

 

9-  ستيف وود – Steve Wood

ستيف وود ذهب لتأسيس شركة خدمات لاسلكية
ستيف وود ذهب لتأسيس شركة خدمات لاسلكية

من المعروف أنّ ستيف وود رجل أعمال تسلسلي Serial Entrepreneur، يملك حاليًا شركة استشارات برمجية، وهو زوج ماريا وود المتواجدة أيضًا في هذه الصورة، التي غادرت مايكروسوفت، وقاضتها ضد التمييز على أساس الجنس.

وقد غادر ستيف مايكروسوفت في عام 1980، لكنه عمل مع بول ألن على عدد قليل من الشركات بعد ذلك، وشارك في تأسيس شركة للخدمات اللاسلكية، وهي شركة ناشئة ناشطة توفر خدمات لشركات الهواتف الخلوية.

 

10- بوب والاس – Bob Wallace 

كان من محبي المخدرات، وأسس شركة برمجيات بعد مايكروسوفت
كان بوب والاس من مُحبي المُخدرات، وأسس شركة برمجيات بعد مايكروسوفت

يبدو أنّ بوب والاس كان واحدًا من أكثر موظفي مايكروسوفت المُغادرين الحياة مُبكرًا. قضى الوقت والمال في البحث عن الأدوية والعقاقير المُخدرة بعد مغادرة الشركة، كما أسس شركة برمجيات تدعى Quicksoft – كيكسوفت، وقد توفي في عام 2002 من جراء أصابته بالالتهاب الرئوي. المُخدرات نهايتها بشعة على كُل حال.

11- جيم لين – Jim Lane 

جيم لين ذهب إلى إنشاء شركته البرمجيات الخاصة
جيم لين ذهب إلى إنشاء شركته للبرمجيات الخاصة

كان جيم لين يعمل كمدير مشروعات لدى مايكروسوفت، ساعد في خلق الشراكة الحاسمة مع شركة Intel، التي لعبت دورًا كبيرًا في قدرة الشركة على السيطرة على صناعة أجهزة الكمبيوتر الشخصية.

ولكنه غادرها في عام 1985؛ ليذهب لبدء شركة البرمجيات الخاصة به، وقد أعلنت مايكروسوفت رحيله بقولها “أخذوا الحماس مني”.

يذكر أنّ مايكروسوفت جمعت المجموعة الأولي من موظفيها مرة أخرى عام 2008، سويةً لالتقاط صورة تذكارية أخرى حديثة تجمعهم معًا، صورة تذكارية مرة أخرى عام 2008، وذلك عندما أراد بيل غيتس أن يُغادر الشركة.

 

مايكروسوفت جمعت موظفيها الأوائل لأخذ صورة تذكارية مرة أخرى عام 2008
مايكروسوفت جمعت موظفيها الأوائل لأخذ صورة تذكارية مرة أخرى عام 2008

ومنذ ذلك الحين تخلى غيتس عن وظيفة الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت بعد ثلاثين عامًا، ليتولاها ستيف بالمر الذي انضم إلى الشركة عام 1980، وبعد بالمر سلمت المقاليد إلى ساتيا ناديلا في عام 2014، وهو من الموظفين الأوائل أيضًا، أمّا غيتس فهو حاليًا مستشار لنديلا فقط.

قريبا.. حقيبة سفر ذكية تسير خلف صاحبها

 

Facebook Comments