أفلام ستجعلك تعيد النظر إلى الحياة مرّة أخرى (1)

أفلام ستجعلك تعيد النظر إلى الحياة
149

إعلان

أفلام ستجعلك تعيد النظر إلى الحياة –

إن للسينما العديد من الأغراض و المهام، كطرح القضايا و تسليط الضوء على الجوانب المظلمة للمجتمع و الترفيه.. و من بين أبرز الأغراض فتح الأعين والروح على الحياة بكل جوانبها وتناقضاتها؛ فنرى أنفسنا أو ملمحًا منا بوضوح تارة، وتارة أخرى تُلهمنا فتجعلنا نُعيد النظر للحياة بأعين مُختلفة أكثر إدراكًا.

في هذا المقال، جمعنا لكم أبرز و أشهر الأفلام التي أفلام ستجعلك تعيد النظر إلى الحياة مرّة أخرى.

إعلان

1- فيلم Into The Wild

يتحدّث الفيلم عن قصة “كريستوفر مكندلز” الذي أنهى لتوّه المرحلة الجامعيّة متفوقًا، منتظرًا انتقاله للخطوات التالية المرتبة أكاديميًا وفق قوانين اتفق عليها الناس مثله أيضًا مثل العديد من أقرانه. كانت هذه الـ(مثله مثل بقية/ العديد من أقرانه) هي مشكلة كريستوفر الحقيقية، فهو وكما يخبرك لاحقًا يرى أن الحياة الحقيقية هي الحياة التي تخترعها أنت لنفسك لا الآخرون. أنت تكون أنت عندما تكتشف نفسك، وليس عندما يخترعك أحدهم.

لذا، يتأخذ “كريستوفر” قرارا و يصدم والديه بضارب كل القواعد عرض الحائط و ذلك بالتنازل عن الحياة التقليدية المبرمجة و المنظمة، و قرر أن يتبع هواه وشغفه واستكشافه الخاص خائضًا رحلة غير معلومة النهاية، بل إنها غير معلومة البداية أصلًا. رحلة نحو الحياة، لا تخضع في سريانها لأكوادٍ وإطاراتٍ مجتمعية وسياسية وأسرية.

الفيلم يعج بالكثير من المعاني الإنسانية العميقة والمشاهدات في كافة موضوعات الحياة، ما يجعله واحدا من أهم أيقونات السينما في العقــد الأول من الألفية الحالية.

 

2- فيلم The pursuit of happiness

هو فيلمُ سيرةٍ ذاتيّة دراما أمريكي مُستَنِدٌ على قِصّة كريستوفر غاردنر من إخراج غابرييل موكينو وبطولة ويل سميث وابنه جيدن وصَدَر في سبتمبر 2006. الفيلم مَبنيٌّ على قِصّةٍ حقيقيّة وهي قِصّة كريستوفر غاردنر الذي يُحاوِلُ بشتّى الطرق توفير سُبُل الراحة لأسرته الصغيرة، وبعد أن تَهجره زوجَته بسبب الفقر يُقرّر أن يتعلم مهنة جديدة ليحصل منها على المال الكافي ليؤمّن حياةً كريمةً لِعائلته.

التحق كريس بدورة تدريبية تسمح له أن يكون سمسارا لدى شركة، وهذه الدورة في نهايتها سيتم اختيار واحد فقط من ضمن عشـرات المتقدمين، وهنا محور الفيلم، حيث تظهـر الأحداث مستوى المجهود الاستثنائي الذي بذله غاردنر للحصول على هذه الوظيفة، وثباته في وجه الظـروف التي من الصعب جدا أن يجتـازها أي شخص آخر، انتهت في النهايـة بواحد من أكثـر المشاهد إبداعا بقبــوله في الوظيفة بعد شهـور طويلة من التدريب غير مدفوع الأجر، وتوفيـر حياة كريمة له ولابنه أخيـرا بعد فتــرة طويلة من الأزمات والآلام.

وقد نالَ الفيلمُ استِحسانَ النُقّاد، وتَرشّح ويل سميث لنيلِ جائزة الأوسكار لأفضل ممثل عن دوره في هذا الفيلم. كما فازَ الفيلم وترشّح لعددٍ من الجوائز الأُخرى.

إعلان

 

3- فيلم The Bucket List

فيلم يجذبك من أول دقيقة بفكرته وأحداثه والأداء الصادق لبطليه مورغان فريمان وجاك نيكلسون.
فكرته هي إجابة عن هذا السؤال: ما هي قائمة أمنياتك التي تود القيام بها قبل أن ينتهي ما بقي من رصيد العمر؟ وماذا لو أتيحت الفرصة لك لتحقيقها؟

وقد عالجها الفيلم في إطار كوميدي درامي فلسفي.

بدأ كارتر (مورغان) وإدوارد (نيكلسون) اللذان جمعتهما غرفة مشتركة للعلاج بالمستشفى التي يملكها إدوارد في وضع قائمة أمانيهما بعد أن توثقت الصلة بينهما، وعزما على تنفيذها.

يقفزان بالبراشوت، يزوران مصر والهند والصين والتبت والمحميات الطبيعية في تنزانيا، يقودان سيارات السباق، ويضحكان من قلبيهما حتى البكاء، يقبلان أجمل فتاة في العالم، وغيرها مما كتباه حينما أخبرهما الطبيب أن المرض الذي يعانيانه سيقضي عليهما في غضون عام فقررا ألا يقضيانه حزانى يندبان حظيهما ويجتران الماضي ، وإنما ينطلقان لتحقيق ما تمنيا تحقيقه وحالت الظروف دون ذلك.

وهما يضحكان ويقفزان ويسافران ويعانيان ويتألمان ويبكيان تنساب حكمة الحياة وفلسفتها العميقة منهما بتلقائية وبساطة تأسران المشاهد وتؤثران في قلبه وعقله ونظرته للحياة، يتحدثان عن معنى السعادة وعلاقتها بالمال والصحة والزوجة والأولاد، ويتطرقان إلى الإيمان والإلحاد، ويخلصان إلى أن السعادة هي أن نحيا كل يوم ونحن نعمل ما نحب بصدق لا يشوبه خداع.
الفيلم بالأداء الرائع لمورغان ونيكلسون يستحق أن تجتمع حوله العائلة وتشاهده باستمتاع.

إعلان

 

4- فيلم The Tree of life

يعرّف الفيلم معنى كلمة (حياة) من بداية خلق الكون وظهور الديناصورات وظهور البكتيريا والمخلوقات الحية والكوارث الطبيعية إلى وصوله لخلق البشر، ويتركز الفيلم على أسرة مع ثلاثة أولاد في عالم 1950م الابن الأكبر جاك تتركز عليه حالته النفسية من وقت ولادته إلى وصوله الأربعين من العمر أو أكثر.

فاز فيلم The Tree Of Life بجائزة “السعفة الذهبية” في مهرجان “كان” عام 2011.

5- فيلم UP

كارل كهل بأواخر السبعينات، تُتوفى زوجته فتفقد حياته بهجتها، إلا أن وفاءه لها يجعله يخوض مغامرة مجنونة جدًا دون أن يهتم كثيرًا بعواقبها، لا لشيء سوى لأنها كانت حلم زوجته الكبير، رافعًا شعار “أن تصل متأخرًا خير من ألا تصل أبدًا”.

وهي المغامرة التي تأخذه لأماكن وتجارب لم يكن ليعيشها أبدًا في ظروف الحياة التقليدية، ومع كل ما بها من صِعاب وعراقيل إلا أنه ينجح في استكمالها للنهاية والاستمتاع بها، بل أنه يتغلَّب كذلك على وحدته ويكتشف في قلبه مساحات جديدة للعطاء كان يظنها قد نَضبت للأبد.

 

إعلان

أفلام ستجعلك تعيد النظر إلى الحياة –
Facebook Comments