إعلان

أسباب مشكلة الشحن البطيء للهاتف

أسباب مشكلة الشحن البطيء –

تعتبر مشاكل الشحن للهاتف الذكي الخاص بك من أكثر الأشياء المزعجة، خاصة عندما تكون مستعجلا للخروج مع رفقتك و لكنك مطالب بشحن هاتفك قبل الخروج.. فعوض أن تستغرق نصف ساعة، تستغرق أكثر من ساعة دون الوصول للمستوى المطلوب. فتتسائل كل مرة عن أسباب هذا الشحن البطيء.

تتعدد أسباب هذه المشكلة، فمنها من يتعلّق بالهاتف نفسه و نوعية الشاحن و منها من تكون أنت هو السبب!!

إعلان

كابلات USB

كابلات USB
كابلات USB

تتعرّض في معظم الأحيان كبلات الشحن USB إلى التلف بسبب سوء التعامل معها، من خلال لفّها بطريقة خاطئة أو ضغطها بأرجل الكرسي أو الطاولة.. هذه التصرّفات تؤثر بشكل مباشر على تدفق الطاقة نحو البطاريةويسبب مشكلة الشحن البطيء.

رأس الشاحن

من المحتمل أن يكون رأس الشاحن الذي تستخدمه هو الذي يسبب بطء شحن الهاتف، فقد يكون هناك عطل أو تلف داخله، لذلك قم بتجريب رأس شاحن آخر «من نفس النوع بمواصفات مشابهة»، لتعرف ما إذا  كان هو المشكلة أم لا.

التبديل بين رؤوس الشحن عند شحن هاتفك يمكن أن يسبب الخلط بين الجهد والقوة الكهربائية والتيار وما إلى ذلك، مما يسبب الشحن البطيء.

منفذ الكهرباء (Prise électrique)

وقد تكمن المشكلة في منفذ الكهرباء، لذلك جرّب أكثر من منفذ حتى تتأكد تماماً من أن مشكلتك هي المنفذ، وليس عاملاً آخر. وفي حال كان المنفذ هو المشكلة فاهتم بإصلاحه، لأن الطاقة المنخفضة عادة ما تكون مؤشراً على أنه سيتلف وسيحدث مشاكل لاحقاً.

إعلان

استعمال الشاحنات الرخيصة و الغير أصلية

إذا قطعت كابلاً خاصاً بهاتفك المحمول سابقاً، فستجد بداخله أربعة أسلاك كهربائية مختلفة الألوان. السلكان الأبيض والأخضر هما المسؤولان عن نقل البيانات بين الجوال والحاسوب، بينما يُستخدم السلكان الأحمر والأسود لنقل التيار الكهربائي أثناء عملية الشحن.

تقاس سرعة الشحن للجوال بمقدار التيار الكهربائي، الذي يمرره في كل لحظة، ونجد أن التيار الكهربائي يتناسب بشكل عكسي مع المقاومة عند ثبات الجهد (وهو 5 فولت في السلكين الأحمر والأسود).

إعلان

أي أنه كلما ازدادت مقاومة الكابل صار مرور التيار أقل، وسرعة الشحن منخفضة، والعكس صحيح.

والمقاومة تتعلق بعدة عوامل، أهمها ثخانة أو سمك السلك، فالثخانة الأكبر تعني مقاومة أقل ومرور تيار أكبر وشحن أسرع لجوالك، بالإضافة لذلك ثخانة أكبر للسلك تعني وجود كمية أكبر من المعدن، وهو ما يجعل سعره أعلى.

أيضاً، تختلف المقاومة بين المعادن تبعاً لنوع المعدن المستخدم في صناعة أسلاك الكابل، ويعتبر النحاس أفضل المعادن لتوصيل الكهرباء، نظراً لكونه يمتلك «مقاومة نوعيّةً» أقل من باقي المعادن.

لكن نظراً لكون النحاس غالي الثمن، تستخدم بعض الشركات المصنعة معادن أخرى من الألمنيوم وغيرها من البدائل، التي لا تصمد طويلاً لتصنيع بعض الأنواع الرخيصة.

هذه المعادن الرخيصة لها مقاومة أعلى للتيار، ما يعني أنها تتسبب في مرور تيار أقل، وبالتالي عملية شحن أبطأ.

لذلك حاوِل أن تتأكد من شراء كابل شحن من نفس الماركة، ومن وسيط شراء موثوق به، لتفادي مشكلة الشحن البطيء.

الشحن اللاسلكي

أسباب مشكلة الشحن البطيء - الشحن اللاسلكي
أسباب مشكلة الشحن البطيء – الشحن اللاسلكي

هل الشحن اللّاسلكي أبطأ من الشحن السلكي؟ تعتمد الإجابة بشكل أساسي على نوعية الشحن اللاسلكي المستخدمة، والهاتف المشحون.

بصفة عامة يمكننا القول إن الشحن اللاسلكي أبطأ من الشحن السلكي، لكن هناك تقنيات جديدة من الشحن اللاسلكي تكون أكثر سرعة، ولا تسبب ظهور مشكلة الشحن البطيء بشكل عام.

الشحن اللاسلكي أبطأ من العادي بوضوح، إلا في حالة الهواتف التي تدعم الشحن اللاسلكي السريع، مثل الجيل الأخير من هواتف Galaxy S10.

فإذا كنا نقارن الشحن السلكي التقليدي لجهاز قديم مع الشحن اللاسلكي السريع لجهاز حديث فإن الأخير سيكون الأسرع، وأما إذا كانت المقارنة بين الشحن السلكي السريع مع أي نوعية أخرى من الشحن اللاسلكي، فإن الأسرع في هذه الحالة سيكون الشحن السلكي السريع. تجنب شحن هاتفك من منفذ الكمبيوتر أو الباور بانك، نظراً لأنها مصادر طاقة ضعيفة.

المراجع: 1، 2، 3

 

أسباب مشكلة الشحن البطيء –

إعلان

Facebook Comments

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.